تسجيل الدخول
يسعدنا أن نعلن عن إطلاق النسخة التجريبية لموقعنا الإلكتروني. جرب النسخة التجريبية اليوم! X

مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالخبر يجري بنجاح "3" عمليات تجميل دقيقة

02/04/2024

​تمكن مركز جراحات التجميل بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالخبر، من إجراء عدة عمليات تجميل ناجحة، لحالات متنوعة ومعقدة، على يد د.سامر الهبر استشاري جراحة التجميل، ومن ضمن هذه الحالات امرأة تبلغ من العمر 28 عاما كانت قد خضعت لعملية تجميل أنف غير دقيقة، منذ نحو عامين، وعانت من تشوهات حادة وندبات واضحة، بالإضافة إلى تعرجات كثيرة، وأثر ذلك على مظهرها تأثيراً بالغاً، وانعكس سلباً على حالتها النفسية وحد من تواصلها الاجتماعي. وقال د.الهبر أن الفريق الطبي أخضع المريضة للفحوصات الطبية الدقيقة ، ومن ثم تقرر إجراء عملية على درجة عالية من الدقة، وبتقنيات وأجهزة تجميلية حديثة، تم فيها إصلاح العيوب، وتعديل التليفات والانحرافات وإخفاء الندبات.وأضاف أن المركز أيضاً أجرى لفتاة تبلغ من العمر 23عام عملية تسمى بتجميل الأنف المحافظة preservation rhinoplasty، وهي طريقة مبتكرة لإزالة حدبة الأنف دون المساس بقبتها، وبالتالي لا تؤثر على التنفس بل تزيده فعالية، وتتميز الجراحة التحفّظية بأنها تحد من التورمات والآلام وتسريع وتيرة الشفاء، فضلاً عن أنها تحقق نتائج أفضل وأقرب للمظهر الطبيعي، وتحافظ على نسيج الأنف وما يحتويه من غضاريف وأغشية وأوعية دموية.أما الحالة الثالثة وهي مريضة عشرينية  تعاني من مرض التهاب الغدد العرقية القيحي،  Hidradenitis Suppurativa وهو التهاب مزمن يصيب خلايا البشرة الموجودة في الغدة المفرزة للعرق، وعانت المريضة من حزمة أعراض حادة، كالخراجات الكبيرة الدائمة، والألم والرائحة الكريهة، وانتشار الندبات الغامقة اللون في الذراعين وجانبي الصدر، وقد أثرت هذه الأعراض على نمط حياتها، وثقتها بنفسها، ومنعتها من اكمال مراسم الزواج، وعجزت الأدوية ومضادات الالتهاب عن مداواتها.وتابع د. الهبر موضحاً أن الفريق الطبي قام بمزج تقنيات التجميل والترميم لشد الذراعين وجانبي الصدر، مع معالجة الالتهابات الجلدية وذلك في عملية واحدة، وبعد نحو "6" أشهر تحسنت حالتها وتزوجت ، مضيفاً أن عمليتي تجميل الأنف أيضاً ولله الحمد نجحتا نجاحاً باهراً، والمريضتان استعادتا المظهر الجميل وتمارسان حياتهما بشكل طبيعي.