تسجيل الدخول
يسعدنا أن نعلن عن إطلاق النسخة التجريبية لموقعنا الإلكتروني. جرب النسخة التجريبية اليوم! X

مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالقصيم ينقذ أربعينية مصابة بورم بالرحم وتضخم بالكلى وجلطة بالحوض

27/03/2024

​شهد مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالقصيم، إجراء عملية ناجحة لسيدة "أربعينية"، مصابة بورم ضخم في الرحم وانتفاخ بالبطن وجلطة كبيرة بأوردة الحوض وتورم بالرجل والفخذ الأيسر، ذكرت ذلك د. انصاف أحمد استشارية أمراض النساء والولادة الحاصلة على الزمالة البريطانية رئيس الفريق الطبي المعالج.والتي قالت أن المريضة راجعت المستشفى بحالة صحية معقدة، مشتكية من عدة أعراض حادة أبرزها آلام بالبطن، وغزارة في الدورة الشهرية، بالإضافة إلى انتفاخ كبير بحجم حمل في الأسبوع الـ"26"، وفور وصولها خضعت لحزمة واسعة من الفحوصات الدقيقة، بدأت بالفحص السريري، ثم التصوير بالأشعة والرنين المغناطيسي، وأظهرت النتائج وجود أورام ليفية بحجم "20 x 20" سم، ووزن "6" كجم، وتضخم بالرحم، وكذلك تبين وجود جلطة كبيرة بأوردة الحوض والرجل اليسرى، كما تم عمل أشعة "دوبلر" فأكدت وجود جلطة كبيرة ممتدة من أوردة الحوض إلى أوردة الرجل اليسرى، كما أظهر الرنين المغناطيسي انتفاخ بالكليتين، وذلك نتيجة الضغط الذي أحدثه الورم الكبير.واستطردت د. إنصاف قائلة أن الفريق الطبي درس الحالة بعناية ووضع خطة علاجية، شملت وضع فلتر للحيلولة دون تسرب الجلطة إلى القلب والرئة أثناء العملية، والأدوية المسيلة، ومن ثم أخضعت المريضة لعملية جراحية عاجلة تم فيها استئصال الرحم مع كامل الورم ، ومضت العملية التي استمرت لنحو ساعتين ونصف، وفقاً للخطة العلاجية ودون أي مضاعفات، وتكللت في النهاية ولله الحمد بالنجاح التام، وتم نقل المريضة مباشرة إلى غرفة التنويم بحالة صحية مستقرة، وبقيت منومة لمدة أسبوع تحسنت خلالها حالتها، مع العناية الطبية الحثيثة، وبعد فحص الورم تبين أنه ورم حميد، وغادرت لاحقاً لمنزلها بصحة جسدية ونفسية جيدة، كما اختفت جلطة الحوض مع العلاج.وختمت د. إنصاف حديثها بأن السرعة التي تم بها التدخل الطبي أسهمت في إنهاء معاناة المريضة مع النزيف ومشاكل الكلى وتبعات الجلطة التي قد تصل إلى الوفاة لا سمح الله.