تسجيل الدخول
يسعدنا أن نعلن عن إطلاق النسخة التجريبية لموقعنا الإلكتروني. جرب النسخة التجريبية اليوم! X

مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالعليا يُنهي معاناة أربعيني مع مضاعفات ورم سرطاني كبير ونشط في منطقة الحوض

27/03/2024

​نجح مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالعليا، في إجراء عملية معقدة استغرقت 8 ساعات، لاستئصال ورم سرطاني كبير ونشط في منطقة الحوض، ذكر ذلك الدكتور الدكتور ابراهيم الشايجي استشاري جراحة أورام العظام والعضلات والجراحة الترميمية للأطراف السفلية، رئيس الفريق الطبي المعالج، والذي أضاف أن المريض البالغ من العمر 44 عاماً، كان يعاني من الألم الشديد على مدار سنوات، الأمر الذي أفقده القدرة على ممارسة حياته بصورة طبيعية.مشيراً إلى أنه عند وصول المريض للعيادة والاطلاع على تاريخه المرضي، وإجراء الفحص السريري له، تبين أنه يعاني من آلام شديدة أسفل منطقة البطن والحوض، وأنه أجرى قبل عامين عملية لاستبدال مفصل الورك في مستشفى آخر، وبعد عدة أشهر من هذه الجراحة عاد الورم مجدداً بصورة نشطة مع حدوث تلوث بمنطقة الحوض، وعزم حينها المريض السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية في محاولة منه للعلاج، حيث أبلغه الأطباء أن العلاج الوحيد لحالته هو إخضاعه لعملية معقدة لاستئصال الورك مع الحوض بالكامل بما في ذلك الورم، وعاد إلى المملكة متوجهاً إلى مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالعليا.مفيداً بأنه تم إخضاع المريض للفحص بالرنين المغناطيسي، والأشعة المقطعية، بالإضافة إلى الأشعة النووية، وعدداً من التحاليل المخبرية الدقيقة، والتي كشفت عن وجود ورم من النوع السرطاني النشط، يعرف بإسم "الساركوما العظمية"، منتشر لأعلى الفخذ الأيسر ومسبب ضغطاً شديداً على الشرايين والأوعية الدموية في تلك المنطقة. حيث تم على الفور تشكيل فريق طبي مكون من استشاريي جراحة أورام العظام والمسالك البولية والأوعية الدموية والتخدير والأشعة التداخلية.وبعد الانتهاء من دراسة كافة التحاليل والنتائج، خلص الفريق الطبي إلى حتمية إجراء تدخل جراحي عاجل، لاستئصال الورم مع إزالة 50% من حجم عظمة الحوض بالجهة اليسرى، وذلك لتضرر العظام بصورة بالغة، وللحيلولة دون انتشار الورم في باقي أعضاء الجسم، وهو الأمر الذي قد يسبب وفاة المريض لا سمح الله.وقال الدكتور الشايجي أن الفريق الطبي وضع خطة علاجية على ثلاث مراحل، الأولى قبل الجراحة، تضمنت إعداد المريض صحياً من حيث ضبط نسب قياس "خضاب الدم والألبيومين" مع وضع برنامج غذائي متكامل للمريض لتحسين حالته الصحية، بالإضافة إلى إخضاعه للكشف الطبي مع استشاريي جراحة المسالك البولية والأوعية الدموية، نظراً لقرب الورم من الأعضاء التناسلية والأوعية الدموية بتلك المنطقة.وفي المرحلة الثانية تم إجراء عملية جراحية معقدة استغرقت 8 ساعات متواصلة تحت التخدير العام، وتم فيها تحرير الورم من التصاقاته بالأوعية الدموية ومن ثم عزلها، والتأكد من عدم تأثر الأعضاء التناسلية، تبع ذلك قص العظم المتضرر من الحوض بالجهة اليسرى واستئصال الورم بالكامل، ومن ثم إعادة الترميم وإغلاق الجرح برقعة جلدية خلفية. ونقل بعدها المريض للعناية المركزة لمدة 24 ساعة فقط، حيث أظهرت الفحوصات الأولية تحسن مؤشراته الحيوية، ثم تم تحويله إلى جناح التنويم لمدة 7 أيام، وخرج من المستشفى وهو بصحة جيدة ولله الحمد، مع وضع خطة لمتابعته بالعيادة، ومباشرة المرحلة الثالثة من الخطة العلاجية، وذلك عبر زيارة عيادة الأورام المتكاملة والبدء في العلاج الكيماوي الوقتي .