تسجيل الدخول

جراحة ناجحة لاستبدال مفصل الورك بمستشفى د. سليمان الحبيب بالقصيم

04/10/2021

​بفضل الله أعاد فريق طبي متخصص بمستشفى د. سليمان الحبيب بالقصيم القدرة على الحركة، لسيدة "ثمانينية" ظلت مقعدة لأكثر من عامين بسبب تكلس واحتكاك كامل في مفصل الورك، الذي تم استبداله بآخر في عملية تمت عبر فتحة جراحية صغيرة.وقال د. عامر عبدالله استشاري جراحة المفاصل الصناعية وجراحة المنظار، أن  السيدة جاءت إلى المستشفى على كرسي متحرك مشتكية من عدم القدرة على المشي وآلام في الأطراف السفلية، وفور وصولها أجريت لها فحوصات وصور أشعة طبية بينت وجود تكلس واحتكاك حاد بمفصل الورك.وأضاف د. عامر أن الفريق الطبي وضع خطة علاجية ارتكزت على تغيير مفصل الورك بالكامل، بعدما بينت الفحوصات التحضيرية إمكانية إجراء العملية التي تمت عبر فتحة صغيره وبتخدير موضعي، واستمرت نحو "90" دقيقة تم خلالها استبدال كامل المفصل بآخر معدني، وقد مضت العملية الجراحية ولله الحمد وفقاً للخطة العلاجية دون مضاعفات ، وبدأت حالة السيدة في التحسن بعد ساعات من العملية، وكانت حالتها الصحية العامة تسمح لها بالخروج من المستشفى في اليوم التالي للعملية، إلا أنها فضلت البقاء في المستشفى لمدة "5" أيام لتلقي العلاج الطبيعي، والآن بعد مرور نحو "3" أسابيع من العملية استعادت السيدة قدرتها الطبيعية على الحركة.واستطرد د. عامر قائلاً إن ما ميز هذه العملية هي أنها أعادت الحركة لسيدة كانت تعاني من تكلس تام لمفصل الورك، إضافة إلى أنها جنبتها الكثير من التبعات الصحية الوخيمة التي تنتج عن عدم الحركة والتي من أهمها التجلطات ومضاعفاتها الخطيرة.ويعد تخصص جراحة العظام وزراعة المفاصل الصناعية واحداً من أكثر التخصصات التي تحظى باهتمام بالغ في مستشفيات مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية، بهدف تقديم رعاية متكاملة، تتضمن التشخيص الدقيق لإصابات العظام والمفاصل والعمود الفقري، من خلال مراكز أشعة تشخيصية عالية المستوى، وتقديم العلاج الأفضل سواءً كان تدخلاً جراحياً أو تحفظياً. فيما يقدم مركز العلاج الطبيعي باقة من أفضل الخدمات وبأحدث الأجهزة التي تعمل على تسريع العلاج وتأهيل المرضى الذين يعانون إصابات الجهاز الحركي والعضلي في وقت قياسي.