تسجيل الدخول

جراحة دقيقة بالمخ تُنهي معاناة سيدة كويتية بمستشفى د. سليمان الحبيب بالقصيم

14/09/2021

​ تمكن فريق جراحي بمستشفى د. سليمان الحبيب بالقصيم، من إنهاء معاناة مريضة كويتية تبلغ من العمر 41 عاماً، كانت تشكو من آلام شديدة في الرأس وضعف في الرؤية، ووجود تورم ضخم أعلى العين اليمنى. هذا ما ذكره الدكتور هاني الجهني استشاري جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري والمتخصص في جراحات الأورام العصبية والعمود الفقري والأوعية الدموية الدماغية بالمستشفى ورئيس الفريق الجراحي المعالج.والذي أضاف بأن المريضة أجرت عدة محاولات للعلاج في أكثر من مكان داخل وخارج المملكة، ولكن دون جدوي. موضحاً أنه فور وصولها للمستشفى تم إخضاعها للفحوصات بأشعة الرنين المغناطيسي M.R.I، وتبين وجود ورم كبير أعلى الدماغ ملتحم بالقشرة العظمية الدماغية، وممتد إلى العين اليمنى بحجم (4×4×2) سم، مسبباً تلك الآلآم. وأوضح استشاري جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري أنه تم تشكيل فريق طبي لدراسة الحالة الصحية للمريضة جيداً، وبعدها تم اتخاذ القرار بالتدخل الجراحي لإزالة الورم بالقشرة العظمية، واستبدالها بشريحة متطورة من مادة (التيتانيوم) وتثبيتها، في عملية استغرقت 3 ساعات تم فيها مراعاة الشق التجميلي للمريضة.مشيراً في الوقت ذاته إلى أن الفريق الطبي كان حريصاً أشد الحرص على حياة وسلامة المريضة، من خلال استخدام أدوات وتقنيات طبية تسهم في تحديد مكان الورم وأبعاده بدقة عالية، حيث تم تحرير الورم من الدماغ وإزالته بالكامل.وعن نتائج العملية قال الدكتور هاني الجهني أن الجراحة تكللت بالنجاح ولله الحمد، وخرجت المريضة من المستشفى بعد 5 أيام، وبعد أن انتهت لديها الأعراض السابق ذكرها وهي في أفضل حال.