تسجيل الدخول

إيقاف انتشار ورم خبيث لخمسيني بمستشفى د.سليمان الحبيب بالخبر واستئصال المثانة والغدد الليمفاوية وتحويل مجرى البول

29/07/2021

​تمكن فريق طبي جراحي متخصص في جراحة الكلى والمسالك البولية في مستشفى د. سليمان الحبيب بالخبر من إيقاف انتشار أورام خبيثة في المثانة لرجل خمسيني واستئصال المثانة والغدد الليمفاوية وتحويل مجرى البول في عملية جراحية معقدة.وقال د.سعد الشهراني المدير الطبي المساعد بالمستشفى أن الحالة جاءت محولة من أحد المستشفيات، فتم اخضاعه لفحوصات وتحاليل طبية دقيقة، أكدت نتائجها الحاجة الماسة للتدخل الجراحي العاجل  ، حيث  أجريت له عملية جراحية استمرت نحو "7" ساعات، تم فيها استئصال المثانة والغدد اللمفاوية، ومن ثم تحويل مجرى البول، ورغم أن العملية كانت معقدة إلا أنها الحمد لله مضت في كل مراحلها كما خطط لها في الخطة العلاجية، وتم تحويل المريض من غرفة العمليات إلى العناية المركزة وظل منوماً فيها لمدة "24" ساعة ومن ثم حُولَ إلى جناح الجراحة وأمضى فيها نحو أسبوع محاطاً بالعناية الطبية الحثيثة إلى أن سُمح له بالمغادرة إلى المنزل بعد تحسن حالته الصحية.وأضاف د. الشهراني أن هذا النوع من العمليات تحتاج إلى فريق طبي في جراحة المسالك والتخدير والتمريض، متميز ويتسم بالدقة والقدرة على التعامل مع هذه التشعبات واتمام العملية باحترافية عالية، وهي أيضاً تحتاج إلى مستشفيات كبيرة تتوفر فيها غرف عمليات مجهزة بأحدث التقنيات والأجهزه الطبيه الحديثة، وأضاف أن مثل هذه العمليات إلى وقت قريب كانت تجرى فقط في المراكز الطبية الحكومية المتخصصة، واجراءها في مستشفى سليمان الحبيب بهذا النجاح الكبير يمثل انجازاً ليس فقط للمجموعة بل لكافة مقدمي خدمات الرعاية الصحية من القطاع الخاص في المملكة.