تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


مجموعة د. سليمان الحبيب تنظم "المؤتمر العالمي الثالث للعناية الحرجة"

يرعى معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة "المؤتمر العالمي الثالث للعناية الحرجة" والذي تنظمه مجموعة د. سليمان الحبيب الطبية والمعتمد من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية بواقع 30 ساعة كتدريب وتعليم طبي. حيث أنه من المقرر انعقاده في الفترة من 13-17 يناير 2019 م بمستشفى د. سليمان الحبيب بالسويدي في قاعة د. محمد بسام حواري، وذلك  تحت عنوان "سلامة المرضى بالعناية الحرجة" ويأتي هذا بالتعاون مع المركز السعودي لسلامة المرضى.

وعن فعاليات المؤتمر قال الدكتور عوض العُمري نائب الرئيس المشارك للشؤون الأكاديمية رئيس اللجنة المنظمة أن المؤتمر يشارك به 74 من الخبراء والاختصاصيين والممارسين الصحيين من أوروبا والشرق الأوسط بالإضافة إلى المملكة العربية السعودية، وسيقدمون خلاله 48 محاضرة إلى جانب 4 ورش عمل.

وأضاف الدكتور العُمري أن هذا المؤتمر يحظى بأهمية بالغة كونه سيشكل منصة تفاعلية تجمع أبرز الخبراء والأطباء من خارج وداخل المملكة الحاصلين على أعلى الشهادات العلمية، من أجل تقديم أحدث الدراسات والمعلومات في مجال طب الرعاية الحرجة، وسلامة المرضى والطرق العلاجية المثلى للحالات الطبية الحرجة الشائعة. كما سيمثل هذا المؤتمر إضافة هامة لقطاع الرعاية الصحية من أجل تحسين جودة وكفاءة خدمات العناية الحرجة والمقدمة للمرضى بما ينسجم مع أعلى المعايير العالمية.

وأشار الدكتور العُمري إلى أن المؤتمر سيستعرض من خلال المحاضرات ومناقشات ورش العمل عدة مواضيع مثل التحديات العلمية في مجال سلامة المرضى، وكذلك تطوير الجودة الصحية والتدريب والتعليم الطبي فيما يخص سلامة المرضى ودور التكنولوجيا في ذلك، وتحسين ثقافة وخبرة المريض، وأفضل الممارسات في الحد من الضرر بالمستشفيات، إضافة إلى بناء مهارة القدرة والقيادة لمقدمي الرعاية الصحية، وكذلك استعراض أحدث التقنيات والتطبيقات وأفضل الممارسات والتجارب الرائدة محليا وعالميا في مجال سلامة المرضى، بالإضافة إلى أحدث مستجدات الأبحاث الطبية.

وفي ختام حديثه دعى د. العُمري الراغبين في الاستفادة من هذا المؤتمر ومخرجاته وتوصياته العلمية هذا إلى التسجيل عن طريق الموقع الإلكتروني للمجموعة أو التواصل مع إدارة الشؤون الأكاديمية. مشيراً إلى أن المؤتمر العالمي الثالث للعناية الحرجة يستهدف في الأساس أطباء الرعاية الحرجة والممارسين الصحيين والمتدربين، وممرضات وحدات العناية المركزة، ومعالجي الجهاز التنفسي، وممارسي التغذية، والصيادلة، وغيرهم من ممارسي الرعاية الصحية الذين يهتمون بالمرضى البالغين ذوي الحالات الخطرة والحرجة.  مشيراً إلى أن مؤتمر هذا العام سيصاحبه معرض ضخم يشارك فيه 25 شركة طبية والتي من بينها شركتي جنرال اليكتريك وهيل روم وغيرهما من الشركات العالمية. 

جميع الحقوق محفوظه 2016